إغلاق
إغلاق
بالصور.. متحف بالمدينة المنورة يجسد السيرة النبوية           هذا ماذا يحدث للكبد عند تناول الثوم يوميا            "الخزانة" ترفض تقديم بيانات ترامب الضريبية إلى الكونغرس            صادرات إيران من النفط الخام تهبط إلى 500 ألف برميل يوميا            صورة مروعة لامرأة بعد عملية نفخ شفاه "منخفضة الكلفة"            طبيب أميركي اعتدى على 177 طالبا قبل الانتحار            أميركا قد تقلص بعضا من القيود المفروضة على هواوي            بيع أول صورة على الإطلاق لمكة المكرمة في مزاد            بعد 30 عاما.. لغز "المتسلق المفقود" في طريقه إلى الحل            مصر تمتلك أعرض جسر معلق في العالم يدخل غينيس            اهتمامات الصحف الليبية اليوم السبت            في ظل التوتر مع إيران.. دول الخليج توافق على طلب واشنطن إعادة الانتشار           مع تصعيد النظام شمالي سوريا.. تحذير أممي من كارثة إنسانية           المشي السريع يطيل العمر.. وإن كنت بدينا           "بدون كلام" خيار جديد في رحلات أوبر           
  • البحث
    أبحث عن:
  • فيديو : الشيخ سمير عاصي يرد على منتقدي التبرك بشعرة الرسول ليلة القدر في جامع الجزار بعكا
    الثلاثاء   تاريخ الخبر :2016-07-05    ساعة النشر :00:37:00
    موقع رادار | اخبار رادار -

    رد الشيخ سمير عاصي إمام وخطيب جامع الجزار في عكا،على بعض الإنتقادات التي وجهها رواد موقع التواصل الإجتماعي في معرض تعقيبهم على الخبر الذي نشر على صفحة كاشف كوم على موقع الفيسبوك بخصوص التبرك وتقبيل شعرة الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم خلال إحياء ليلة القدر في الجامع. 

    وقدم الشيخ الحجة والأدلة القاطعة التي ثبت مشروعية التبرك بآثار النبي صلى الله عليه وسلم ومنها ما ورد في الصحيحين مسلم وبخاري ومن بينها قيام الرسول الكريم بتقسيم شعره على الصحابة بعد حلاقته. 

    وسرد الشيخ قصة وصول الشعرة المباركة الى مدينة عكا حيث حملها الشيخ أسعد الدين الشقيري من اسطنبول بعدما أهداه اياه السلطان العثماني لأهل عكا،حيث احتشد أهل عكا لاستقبال الشيخ العائد وه يحمل شعرة النبي وبحسب الروايات المتناقلة عن أهالي عكا أنه تم حمل عربة الحنطور التي أقلت الشيخ مع الشعرة على أكتافهم وصولاً الى جامع الجزار رافضين أن تطأ قدم من يحمل الشعرة المباركة الأرض إكرامًا لأثر النبي. 

    وأكد الشيخ خلال اللقاء المصور الذي نعرضه أن الحشود التي أحيت ليلة السابع والعشرين من رمضان في الجزار في عكا وفدت لتعبر عن حبها للنبي محمد صلى الله عليه وسلم وطمعًا بتلمس البركة من الشعرة النبوية.وقال الشيخ ان بعض المنتقدين تركوا ما يجري في مجتمعنا من إقتتال داخلي وجرائم حتى أن هذا لم يهز بهم شعرة،فكانت شعرة الرسول شغلهم الشاغل حتى أن بعضهم أفتى وأفترى على الناس دون علم ودراية أو أي إستناد لأدلة وبعضهم كال الإتهامات جزافًا دون وجه حق. 

    وختم الشيخ حديثه بدعوة المنتقدين لتقوى الله ومحاسبة أنفسهم قبل أن يحاسبوا.




    تعليقات الزوار
    أخبار أكثر مشاهدة اليوم
    أمس
    مشاركة  
    منذ 4 ساعات
    مشاركة  
    قناة السنة النبوية