إغلاق
إغلاق
سي آي أي: محمد بن سلمان هو من أمر بقتل خاشقجي           تحرك بريطاني في مجلس الأمن بشأن اليمن           نيويورك تايمز: مكالمات بن سلمان كشفت دوره في قتل خاشقجي           الأمم المتحدة تعلن عقد مؤتمر للسلام في اليمن قريبا            محمد صلاح يعلن وجهته العربية بعد هزيمة تونس            نائب ترامب: واشنطن ستحاسب جميع قتلة خاشقجي           أهم وأبرز اهتمامات الصحف السعودية الصادرة السبت            حرائق كاليفورنيا.. ضحايا بالعشرات ومئات المفقودين           صحف تركية: طريق محمد بن سلمان وصل نهايته           وصول عدد كبير من المشاركين بمؤتمر "التنوع البيولوجي" في شرم الشيخ            ضربة موجعة لمعرض الألعاب الإلكترونية إي3.. وبلايستيشن 5 قد تكون السبب           السيسي يفتتح المؤتمر العالمي الرابع عشر للتنوع البيولوجي في شرم الشيخ            اغتيال خاشقجي.. ماذا بعد توجيه التهمة لمحمد بن سلمان؟           بعد تقييم "سي آي أي".. دعوة لضم بن سلمان لقائمة العقوبات الأميركية           شاهد.. أكثر الصور تأثيرا هذا الأسبوع          
  • البحث
    أبحث عن:
  • فيديو| تفاصيل قتل "معاق ذهنيًا" وسرقة أعضائه في مصر
    الاربعاء   تاريخ الخبر :2016-06-01    ساعة النشر :15:04:00
    موقع رادار | اخبار رادار -

    عندما يتجرد أب وأم من مشاعرهما تجاه ابنهما، فيلقون به ـ وهو الذي يعاني من اﻹعاقة الذهنية ـ في الشارع، ليلاقي مصيره بين البشر، مقتولًا على يد عصابات الإتجار بأعضاء البشر. فيصبح "شريف" ضحية جديدة من ضحايا المجتمع.

    "شريف" شاب معاق ذهنيًا ألقاه أهله منذ ما يزيد عن 5 سنوات في منطقة البدرشين، وكان يعيش منذ وقتها على مساعدات أهالي الحي الذين أحبوه كثيرًا واهتموا به وأعانوه على الحياة، حتى أن إمام المسجد رفض أن يسلمه إلى إحدى جمعيات الرعاية الاجتماعية ورعاه هو وأهالي المنطقة، إلى أن أوقعه حظه العثر في يد بعض الخارجين على القانون الذين قرروا سرقة أعضائه، فقتلوه لـ"يخرج من الحياة غريبا كما جاء إليها"، وليس له ذنب إلا أنه يعاني من اﻹعاقة الذهنية.


    خالد غريب، أحد أهالي شريف، قال إنه تم اختطافه من أمام مستشفى البدرشين من قبل عدد من الأشخاص المسجلين خطرًا بمنطقة الحوامدية، وأحدثوا فيه إصابات بالغة، أثناء مقاومته للخاطفين من كسر فى الجمجمه وتهتك فى الذراعين.


    ويضيف محمد محمود، أحد الأهالي، أعرف شريف منذ أن ألقى به من إحدى السيارات بمنطقة الطرفاية منذ 8 سنوات، تولى مساعدته وإقامته أحد الأهالي، ويدعى الحاج سعد المنشاوى بجوار مستشفى البدرشين والذي كان يقيم شريف بجوارها فى غرفة تابعه لمسجد وفرها له، وأهالى المنطقة كانوا يتعاملون معه كطفل صغير ويقدمون له المأكل والمشرب.


    ويحكى محمود عن ما حدث قائلاً إنه فوجئ بشخصين يستقلان "توك توك"، يرميان شريف أمام مستشفى البدرشين وخلال ذلك كان متواجد بالصدفة أحد أمناء الشرطة فأطلق الرصاص فى الهواء فاستسلم المتهمين بعد محاولة الهروب و أعترفا بأنهما تابعين لأحد تجار الأعضاء بالحوامدية.
    وأضاف آخر أن الإسعاف التابعة لمستشفى البدرشين رفضت نقل شريف إلى مستشفى الحوامدية العام وذلك بسبب الإهمام التى تعرض له و عدم وجود رعاية كافيه وسريعة.

    وبعد أن نقل إلى مستشفى الحوامدية تناوب الأهالى زيارته للاطمئنان عليه، حتى جاء خبر وفاته، ليفارق الحياة كما جاءها.




    تعليقات الزوار
    قناة السنة النبوية