لقاء تاريخي….استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي لسلطان طائفة البهرة

في إطار تعزيز العلاقات الدبلوماسية والثقافية بين مصر والهند استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السلطان مفضل سيف الدين سلطان طائفة البهرة الهندية في لقاء يعكس الأهمية الكبيرة للروابط الثقافية والتاريخية بين الطرفين هذه الزيارة تأتي لتؤكد على عمق العلاقات الثنائية بين البلدين وتسلط الضوء على الجهود المشتركة في مجالات التنمية والتراث الثقافي. تعتبر طائفة البهرة جزءا لا يتجزأ من نسيج المجتمع المصري حيث لعبت دورا فعالا في ترميم وصيانة العديد من المواقع التاريخية بالقاهرة من خلال هذا اللقاء يتم تسليط الضوء على التزام الجانبين بتعزيز التعايش السلمي والتقدم المشترك نحو مستقبل مزدهر وآمن.

 استقبال الرئيس المصري لسلطان البهرة

في حدث بارز استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السلطان مفضل سيف الدين سلطان طائفة البهرة بالهند في زيارة تعكس العلاقات العميقة والمتجذرة بين مصر وطائفة البهرة اللقاء شهد حضور كل من الأمير جوهر عز الدين شقيق السلطان وأبنائه الأمير جعفر الصادق عماد الدين و الأمير طه نجم الدين والأمير حسين برهان الدين بالإضافة إلى اللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة المصرية ومفضل محمد ممثل السلطان في القاهرة.

الرئيس السيسي رحب بالسلطان مفضل سيف الدين والوفد المرافق له مشيدا بالعلاقات التاريخية الراسخة التي تربط بين مصر وطائفة البهرة تطرق النقاش إلى الدور الهام الذي تلعبه الطائفة في ترميم وصيانة العديد من المساجد والأضرحة التاريخية في القاهرة والمشاريع التنموية والخيرية التي تنفذها الطائفة في مصر وأكد الرئيس على حرص الدولة المصرية على مواصلة جهود التنمية في جميع أنحاء البلاد بما في ذلك تطوير المناطق التاريخية بالقاهرة.

من جانبه عبر السلطان مفضل سيف الدين عن تقديره العميق للرئيس السيسي وللمجهودات التي تبذلها الحكومة المصرية في تعزيز التنمية الشاملة على مستوى البلاد. أشاد بالتقدم والتطور الذي يشهده البلد وأثنى على الجهود المستمرة التي يقودها الرئيس لتعزيز قيم المواطنة والتسامح مما يسهم في تحقيق التعايش والسلم الاجتماعي.

تطرق السلطان أيضًا إلى الدور البارز الذي تلعبه مصر في تعزيز السلام والأمن الإقليمي والعالمي لفت إلى تقديره للجهود المصرية في سعيها المستمر لإنهاء النزاعات والحروب، بهدف بناء مستقبل أكثر استقرارا وازدهارا لجميع الشعوب في المنطقة والعالم.

اللقاء بين الرئيس السيسي وسلطان طائفة البهرة يمثل خطوة مهمة نحو تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر والطائفة ويبرز الأهمية التي تمثلها التعاون الثقافي والتنموي بين البلدين هذه الزيارة ليست فقط تعكس الروابط التاريخية بين الجانبين بل تفتح الباب أيضا لمزيد من التعاون في المستقبل في مختلف المجالات من الثقافة والتنمية إلى السلام والأمن العالمي.

error: Content is protected !!