ارتفاع ملحوظ….أسعار الدواجن والبيض في مصر اليوم الأربعاء 29 مايو 2024

تشهد بورصة الدواجن في الأسواق المصرية استقرارًا ملحوظًا اليوم الأربعاء، حيث استقرت أسعار الفراخ والبيض بعد فترة من التذبذبات الملحوظة. تأتي هذه الاستقرار بعد ارتفاعات في الأسعار شهدتها الأيام القليلة الماضية نتيجة لموجة الحر التي أثرت على معدلات النفوق في المزارع. في هذا المقال، نستعرض أحدث تطورات أسعار الفراخ والبيض في السوق المصري مع تحليل لأسباب هذا الاستقرار وتبعاته على المستهلكين والتجار.

أسعار الدواجن والبيض في مصر اليوم الأربعاء

تشهد بورصة الدواجن في الأسواق المصرية استقرارًا في أسعار الفراخ والبيض اليوم الأربعاء، بعد تطورات ملحوظة وتحركات في الأسعار خلال الأيام القليلة الماضية.

1. أسعار الفراخ

سجلت أسعار الفراخ البيضاء تسليم أرض المزرعة مستويات تراوحت بين 92 و93 جنيها للكيلو، بينما يصل سعر الكيلو للمستهلكين بين 103 و110 جنيها، وقد يزيد في بعض المناطق ليصل إلى 115 جنيهًا، وذلك بسبب تكاليف ومكاسب التجار. جاء هذا الاستقرار بعد ارتفاع ملحوظ في الأسعار الأيام الماضية، نتيجة زيادة حالات النفوق في المزارع بسبب موجة الحر التي شهدتها البلاد.

2. أسعار الفراخ الأخرى

  • الفراخ الساسو: سجلت أسعارها تسليم أرض المزرعة بين 102 و103 جنيهًا للكيلو.
  • الفراخ الأمهات البيضاء: تراوحت أسعارها بين 78 و80 جنيهًا للكيلو تسليم أرض المزرعة.

أسعار البيض اليوم في مصر

استقرت أسعار البيض في السوق المصري عند أدنى مستوياتها منذ قرابة 7 أشهر حيث بلغ سعر كرتونة البيض بالمزرعة:

  • البيض الأبيض: 115 جنيهًا.
  • البيض الأحمر: 120 جنيهًا.
  • البيض البلدي: 125 جنيهًا.

جاء هذا الانخفاض بعد هبوط كبير في الأسعار مطلع الشهر الجاري مما يعكس تحسنًا في توافر البيض في السوق المحلي واستقرارًا في الطلب والعرض.

يعكس استقرار أسعار الدواجن والبيض في الأسواق المصرية اليوم الأربعاء تحسنا في التوازن بين العرض والطلب بعد فترة من التقلبات الناجمة عن الظروف المناخية والتغيرات في الإنتاج من المتوقع أن يساهم هذا الاستقرار في تعزيز ثقة المستهلكين والمساهمة في استقرار السوق بشكل عام مما يدعم الجهود المبذولة لتحقيق استقرار اقتصادي أوسع في قطاع الأغذية والمنتجات الزراعية في مصر.

يعد استقرار أسعار الفراخ والبيض في الأسواق المصرية اليوم مؤشرا إيجابيا على التوازن بين العرض والطلب بعد فترة من التقلبات. هذا الاستقرار يأتي في وقت حرج حيث يسعى السوق لتعافي من تأثيرات موجة الحر الأخيرة التي تسببت في زيادة معدلات النفوق في المزارع. من المتوقع أن يسهم هذا الاستقرار في تهدئة مخاوف المستهلكين وتعزيز ثقتهم في السوق، مما ينعكس إيجابًا على الاقتصاد المحلي ويعزز من استقرار قطاع الدواجن والبيض في مصر.

error: Content is protected !!